السعر بالتكلفة الفعلية يونيو 2024 قطع القناة الدافقة

في عام 2024 806 € :متوسط سعر قطع القناة الدافقة هو

النطاق السعري هو 646-965 €

قطع القناة الدافقة: يتم احتساب متوسط التكلفة ونطاق السعر من أسعار قوائم رسوم 331 العيادات الطبية و 1821 

قارن هذا السعر مع العيادات والبلدان الأخرى


السعرقطع القناة الدافقة

عيادات متوسط السعر / حسب السعر
Clinic KCM ( l. Bankowa 5-7, 58-500, Jelenia Góra) 530-3590€
Saint-Luc Hospital ( Avenue Hippocrate 10, 1200, Woluwe-Saint-Lambert) من 820€
Quiron Salud Barcelona ( Plaça d'Alfonso Comín, 5, 08023, Barcelona) 1800€
HOSPITAL QUIRÓNSALUD MARBELLA ( Avenida Severo Ochoa, 22, 28603, Marbella) 1800€
Hospital Cuf ( Estrada da Circunvalação 14341, 4100-180, Porto) من 1120€
Hospital Mae de Deus ( R. José de Alencar, 286 - Menino Deus, 90880481, Porto Alegre - RS) من 550€
Pinheiro CLINIC ( Av. Santos Dumont, 2828 - Aldeota, 60150-160, Fortaleza - CE) من 500€
IAG Healthsciences Pte Ltd ( 290 Orchard Road #07-11/12 Paragon Medical Suites, 238859, Singapore) من 900€
Cancer & Medical Clinic Singapore ( 11 Hospital Drive, 169610, Singapore) من 400€
General Quah Hak Mien ( 6 Napier Road, #05-01 Gleneagles Medical Centre, 258499, Singapore) من 900€
Mount Elizabeth Hospital ( 3 Mount Elizabeth, 228510, Singapore) 543-801€
Instituto Braga Sao Paulo ( Rua Joao Vagner Wey, 771 Jardim America Sorocaba SP, 18046-695, Sao Paulo) من 510€
Carolina Medical Center ( Pory 78, 02-757, Warszawa) 0-126€
Eodent Bulgaria ( ul. "Sveti Pimen Zografski" 16, 1172 NPZ Dianabad, 1421, Sofia) من 850€
Netcare Clinic Cape Town ( Louwtjie Rothman St, N1 City, 7460, Cape Town,) من 620€
Clinique SG Nice ( 2 avenue de Rimiez, 06105, Nice Cedex 2) من 400€
lusiadas portugal ( ​ Avenida da Boavista 171, 4050-115, Porto​) من 840€
Cabinet Esthétique Lyon ( 15 Quai Général Sarrail, 69006, Lyon) من 400€
Chirurgie Esthétique Strasbourg ( 14 rue Boussingault, 67000, Strasbourg) من 400€
Chirurgie Esthétique Sechaud ( 61 avenue de La Grande Armée, 75016, PARIS) من 400€
Clinic Gen Prague ( Kostelní 9/292, 17000, Prague) من 400€
Premier Clinic ( Jungmannova 26/15, 11000, Nové Město,) من 620€
Heidelberg University Hospital ( Im Neuenheimer Feld 400, 69120, Heidelberg) 0-920€
SNS Hospital ( Avenida Sidónio Pais 14, 1050-214, Lisbon) 500-670€

قطع القناة الدافقة ما هذا؟

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

استئصال الأسهر هو إجراء جراحي يتم إجراؤه على الذكور كشكل من أشكال منع الحمل الدائم. وهو ينطوي على قطع أو إغلاق الأسهر، وهي الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول. ومن خلال قطع هذا المسار، يتم منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى السائل المنوي، مما يجعل الرجل عقيمًا وغير قادر على تلقيح شريكته.

يجب عليك تحديد موعد للتشاور مع طبيب مسالك بولية أو مقدم رعاية صحية مؤهل آخر متخصص في استئصال الأسهر. خلال هذه الاستشارة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمراجعة التاريخ الطبي للمريض، ومناقشة مخاطر وفوائد الإجراء، والتأكد من أن المريض يفهم أن استئصال الأسهر يعتبر دائمًا ولا رجعة فيه.

  عادة ما يتم إجراء عملية استئصال الأسهر كإجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم. يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، الذي يخدر كيس الصفن، أو في بعض الأحيان تحت التخدير العام، حسب تفضيل المريض وتوصية الجراح. هناك طريقتان رئيسيتان لإجراء عملية استئصال الأسهر:

إما قطع القناة الدافقة التقليدية: في هذا النهج، يقوم الجراح بعمل شق صغير أو شقين صغيرين في كيس الصفن للوصول إلى الأسهر. يتم بعد ذلك قطع الأسهر، ويمكن إزالة جزء صغير منها. تكون نهايات الأسهر إما مربوطة أو مكوية (مختومة بالحرارة) أو مغلقة بمشابك لمنع الحيوانات المنوية من المرور.

أو قطع القناة الدافقة بدون مشرط: تتضمن هذه التقنية استخدام أداة خاصة لثقب جلد كيس الصفن بدلاً من عمل الشقوق. يتم بعد ذلك رفع الأسهر من خلال ثقب البزل، ويتم إكمال الإجراء كما هو موضح أعلاه. غالبًا ما يرتبط استئصال الأسهر بدون مشرط بنزيف أقل، وتقليل خطر حدوث مضاعفات، والتعافي بشكل أسرع مقارنة بقطع القناة الدافقة التقليدية.

عادةً ما يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسابيع قليلة من إجراء عملية قطع القناة الدافقة للتأكد من نجاح الإجراء ومناقشة أي مخاوف أو أسئلة قد تكون لدى المريض. من المهم ملاحظة أن قطع القناة الدافقة ليس فعالًا على الفور في منع الحمل، حيث قد لا يزال هناك بعض الحيوانات المنوية المتبقية في الجهاز التناسلي.

يعتبر قطع القناة الدافقة وسيلة فعالة للغاية ودائمة لمنع الحمل، مع انخفاض خطر حدوث مضاعفات وارتفاع معدل الرضا بين المرضى. ومع ذلك، من المهم للأفراد الذين يفكرون في إجراء عملية قطع القناة الدافقة أن يزنوا قرارهم بعناية، حيث أنه من المفترض أن يكون لا رجعة فيه.

قطع القناة الدافقة بعض الشروحات بالفيديو عن

This browser does not support the video element.

Jelenia Góra, بولندا

قطع القناة الدافقة السعر: 530-3590 €
Woluwe-Saint-Lambert, بلجيكا

قطع القناة الدافقة السعر: من 820 €
Barcelona, إسبانيا

قطع القناة الدافقة السعر: 1800 €
Marbella, إسبانيا

قطع القناة الدافقة السعر: 1800 €
Porto, البرتغال

قطع القناة الدافقة السعر: من 1120 €
Porto Alegre - RS, البرازيل

قطع القناة الدافقة السعر: من 550 €
Fortaleza - CE, البرازيل

قطع القناة الدافقة السعر: من 500 €
Singapore, سنغافورة

قطع القناة الدافقة السعر: من 900 €
تحتاج مساعدة؟ اسألنا اقتباس الآن
Singapore, سنغافورة

قطع القناة الدافقة السعر: من 400 €
Singapore, سنغافورة

قطع القناة الدافقة السعر: من 900 €
Singapore, سنغافورة

قطع القناة الدافقة السعر: 543-801 €
Sao Paulo, البرازيل

قطع القناة الدافقة السعر: من 510 €
Warszawa, بولندا

قطع القناة الدافقة السعر: 0-126 €
Sofia, بلغاريا

قطع القناة الدافقة السعر: من 850 €
Cape Town,, جنوب أفريقيا

قطع القناة الدافقة السعر: من 620 €
Nice Cedex 2, فرنسا

قطع القناة الدافقة السعر: من 400 €
تحتاج مساعدة؟ اسألنا اقتباس الآن
Porto​, البرتغال

قطع القناة الدافقة السعر: من 840 €
Lyon, فرنسا

قطع القناة الدافقة السعر: من 400 €
Strasbourg, فرنسا

قطع القناة الدافقة السعر: من 400 €
PARIS, فرنسا

قطع القناة الدافقة السعر: من 400 €
Prague, جمهورية التشيك

قطع القناة الدافقة السعر: من 400 €
Nové Město,, جمهورية التشيك

قطع القناة الدافقة السعر: من 620 €
Heidelberg, ألمانيا

قطع القناة الدافقة السعر: 0-920 €
Lisbon, البرتغال

قطع القناة الدافقة السعر: 500-670 €
تحتاج مساعدة؟ اسألنا اقتباس الآن
Porto, البرتغال

قطع القناة الدافقة السعر: من 650 €
Porto, البرتغال

قطع القناة الدافقة السعر: من 400 €
Singapore, سنغافورة

قطع القناة الدافقة السعر: من 400 €
São Paulo, البرازيل

قطع القناة الدافقة السعر: من 900 €
Rio de Janeiro, البرازيل

قطع القناة الدافقة السعر: من 590 €
São Paulo - SP, البرازيل

قطع القناة الدافقة السعر: من 530 €

مقارنة مع بلد آخر؟